اخبار أسيوط اليوم.. القمامة تحاصر المحافظة ومطالب بمنظومة جيدة للقضاء عليها

اجيال نيوز “اخبار أسيوط” – حاصرت أكوام القمامة عددا كبيرا من شوارع محافظة أسيوط الرئيسية وأمام المصالح الحكومية والمدارس والتجمعات السكانية، مما يهدد الأطفال بالإصابة بالعديد من الأمراض والفيروسات المعدية.

وتعتبر مناطق الوليدية، ونزلة عبد اللاه، وعرب المدابغ، ومساكن الكهرباء بنزلة عبد اللاه وموقف الشادر والمعلمين والأربعين، وغرب البلد من أكثر الأماكن التى تحاصر فيها القمامة المواطنين وقاطنى هذه المناطق، وتتسبب فى تجمع الحشرات والزواحف بأماكنها، فضلا عن عدد كبير من المراكز منها مركز أبنوب والفتح والبدارى وساحل سليم ومنفلوط وديروط والقوصية ومنفلوط ومركز أسيوط.

وقال محمود العسقلانى رئيس جمعية مواطنين ضد الغلاء، إنه كان فى زيارة لمحافظة أسيوط للاحتفال بعيد الفطر المبارك مع أسرته، ولاحظ تحول عدد كبير من المناطق لأكوام قمامة بكميات غير عادية، مما دعاه لإعلان اعتصامه أمام هذه الأكوام لحين رفعها من قبل حى غرب، وبالفعل بعد رفع الصور على مواقع التوصل الاجتماعى استجابت المحافظة، وقامت برفع هذه القمامة، إلا أن الأمر لم يتوقف عند هذه المنطقة بل هناك مناطق كبيرة، وخاصة فى حى غرب تحتاج إلى وقفة حقيقية مع المسئولين، فأقل حق للمواطن مكان نظيف يعيش فيه.

وقال على عمر من سكان نزلة عبد اللاه، إنه لا توجد منظومة صحيحة لجمع القمامة فى أسيوط ومهما بذلت المحافظة من جهود للسيطرة على هذه الظاهرة التى اجتاحت المحافظة فلن تتمكن بهذه الطريقة التقليدية من السيطرة عليها، فالاعتماد على عمال النظافة فى المجالس والمدن والأحياء لن يمكنهم من القضاء على الظاهرة، فالسكان فى تزايد مستمر وبالتبعية القمامة، أما العمالة فى تناقص ولا توجد وظائف جديدة لدعم العدد فى هذه المجالس والأحياء.

وأوضح “ع . ل” عامل نظافة بأحد مجالس المدن بمحافظة أسيوط، أن عمال النظافة من أكثر الفئات التى ضاعت حقوقهم، بالرغم من أنهم من أكثر الفئات التى تعمل لساعات طويلة، مشيرا إلى أن المساحات المحددة لكل فرد فينا كبيرة يصعب على أى شخص تحملها مع الزيادة الهائلة للقمامة فى الشارع بسبب الزيادة السكانية، بالإضافة إلى ضعف الأدوات المستخدمة والمتوفرة لعامل النظافة فما زال الاعتماد على المكنسة والغلق والتروسيكلات اليدوية.